أخبار عاجلة

انتشال جثة الشاب الهالك ضحية غرق سد ايكلي ضواحي مدينة ميسور

 

ميسور : كادم بوطيب

 

تم صبيحة أمس الثلاثاء 21 ماي 2019،عملية انتشال جثة الغريق المدعو قيد حياته، حسن أوعريبة، 18 سنة ينحدر من دوار تادمية – جماعة وزيغت، وكان يدرس في السنة الثانية اعدادي، والذي فارق الحياة غرقا بسد تلي يقع على وادي ملوية قرب دوار ايكلي شرق مدينة ميسور.

ورغم تدخل شباب المنطقة، موازاة مع تدخل قيادة الوقاية المدنية لميسور، والتي كللت بالفشل في إنقاذ الغريق لأسباب عدة، منها كثرة الوحل والطين بالسد وغياب الرؤيا، وكذلك : (غياب أدوات لوجستيكية بالمدينة متخصصة في انتشال وإنقاذ الغريق – غياب قنينات الأكسجين – غياب الغواصة المائية – غياب معدات لوجستيكية خاصة بالعمليات البحرية والمائية…) ، الأمر الذي جعل الغريق ظل مفقودا في أعماق نهر ملوية لمدة فاقت أكثر من 16 ساعة، لكن تضامن شباب إكلي وميسور كان حاضرا بقوة من خلال المخاطرة بالغوص والسباحة في وقت مبكر وفي جو بارد من أجل العثور على الجثة، والتي لم تكلل بالنجاح السبب الذي دفع كل الحضور بمن فيهم أهل الفقيد ومعارفه للقيام بمسيرة احتجاجية مرفوقة بشعارات قوية موجهة رماحها صوب مقر عمالة اقليم بولمان، الشيئ الذي بررته هذه الأخيرة بفقر التجهيزات في المندوبية الإقليمية للوقاية المدنية وبقلة ذات اليد في مثل هذه الكوارث والأزمات، لكنها طلبت النجدة من جهوية الوقاية المدنية بفاس التي حلت بعين المكان وتمكنت من انتشال جثة الهالك في وقت وجيز.

وبحضور مختلف السلطات المحلية، تم نقل الضحية إلى مستودع الأموات بالمستشفى الإقليمي لميسور، وبناء على طلب أسرة الفقيد، دخلت على الخط مجموعة من الفعاليات المدنية والجمعوية لعدم إخضاع الجثة للتشريح الطبي وتسليمها على الفور لتدفن تحت الثرى.

شاهد أيضاً

مؤسسة الطاهر السبتي تكشف عن نتائج دراسة الابتكار الاجتماعي والأثر الاجتماعي في التربية في علاقتهما بطريقتها البيداغوجية

كشفت مؤسسة الطاهر السبتي، صباح أمس الخميس 7 دجنبر 2023 بالدار البيضاء، عن نتائج دراسة …