أخبار عاجلة

لقاءات الأعمال الرقمية “ممارسة الأعمال في جهة “طنجة-تطوان-الحسيمة” فرصة لتعزيز العلاقات الاقتصادية العابرة للحدود

التأم ثلة من الفاعلين الاقتصاديين وكبار المسؤولين، أمس الخميس 18 أبريل 2024، في نسخة رقمية جديدة من لقاءات الأعمال “ممارسة الأعمال في جهة طنجة تطوان الحسيمة”، التي نظمها (عن بعد) المركز الجهوي للاستثمار لطنجة تطوان الحسيمة، بشراكة مع تحالف من الفاعلين الرئيسيين، بما في ذلك القنصلية العامة للمملكة المغربية في إشبيلية، والمجلس الاقتصادي الاسباني المغربي “CEMAES”، والغرفة الرسمية للتجارة والصناعة والخدمات لمقاطعة بطليوس، والغرفة التجارية الإسبانية الرسمية في طنجة، وغرفة التجارة الإسبانية في طنجة “EXTREMADURA AVANTE”، والاتحاد العام لمقاولات المغرب في جهة طنجةـتطوانـالحسيمة (CGEM TTA).
وفي بلاغ له توصل موقع “المستقبل24” بنسخة منه، كشف المركز الجهوي للاستثمار بالشمال أن هذا الحدث، الذي استضاف كبار المسؤولين والفاعلين الاقتصاديين الجهويين والوطنيين والدوليين، قد استقطب اهتمام أكثر من 100 مشارك من خلفيات متنوعة، من بينهم رجال أعمال إسبان وأعضاء من الجالية المغربية في إسبانيا.
وذكر البلاغ أن هذا اللقاء الافتراضي يعد فرصة لتعزيز التبادل التجاري بين جهة طنجة-تطوان-الحسيمة ومنطقة بطليوس، مع التركيز على الفرص في مجالات مثل صناعة السيارات، والتصدير إلى الخارج، والخدمات اللوجستية، والطاقة المتجددة، والسياحة، والصناعات الغذائية، فضلا عن التقريب بين المشاركين والفرص المتاحة في المنطقة، إلى جانب الحوافز وآليات الدعم المقدمة من منظومة الاستثمار، تماشياً مع ميثاق الاستثمار الجديد وصندوق الشمال للتنمية والاستثمار (NORDEV).
وفي كلمته بالمناسبة، أكد القنصل العام للمملكة المغربية في إشبيلية على أهمية العلاقات الاستراتيجية التاريخية بين البلدين، مشيراً إلى المشاريع المشتركة الهامة مثل تنظيم كأس العالم 2030، والتي تعزز آفاق التعاون المستدام.
من جهته، جدد ممثل الوكالة الإسبانية للتعاون الدولي على التزام فريق عمل الوكالة، إلى جانب شركائها بمواصلة جهود الترويج للمنطقة وتعزيزها اقتصادياً، واستهداف الأسواق الدولية الواعدة، وتوفير بيئة عمل تنافسية ومواتية للاستثمار من خلال برامج دعم مخصصة ومتكاملة.
وأشار البلاغ إلى أن الحدث تضمن برنامجا غنيا بالعروض التقديمية المفصلة حول عروض الأعمال في جهة طنجة تطوان الحسيمة، يالاضافة إلى شهادات ملهمة من رؤساء الشركات الاسبانية الرائدة في الشمال. وساهمت هذه العناصر في جعل اللقاء فرصة مهمة للمستثمرين المهتمين باستكشاف آفاق جديدة والاستفادة من المزايا الواعدة التي توفرها منطقة طنجة-تطوان-الحسيمة، والتي تعد وجهة اقتصادية مميزة ذات تنافسية عالمية.

شاهد أيضاً

الإمارات للشحن الجوي تطلب شراء 5 طائرات شحن جديدة

أعلنت الإمارات للشحن الجوي، ذراع الشحن التابعة لأكبر ناقلة جوية دولية في العالم، عن طلبية …