أخبار عاجلة

هذا ما اتفق حوله المجلس العسكري وقوى الحرية والتغيير في السودان

قالت المعارضة السودانية إن قوى التغيير والمجلس العسكري اتفقا على تشكيل مجلس رئاسي سيادي لإدارة الفترة الانتقالية، مضيفة أن المجلس سيتكون من عسكريين ومدنيين، دون  تفاصيل إضافية.

وقد كان الطرفان وافقا في وقت سابق، على إنشاء لجنة مشتركة لإعداد خارطة طريق للمرحلة المقبلة.

وتم الاتفاق على تشكيل المجلس المشترك خلال اجتماع ضم المجلس العسكري ووفدا من تحالف قوى الحرية والتغيير، جاء استجابة لضغط المعتصمين المطالبين بتسليم السلطة للمدنيين.

واعتبر عمر الدقير عضو الوفد المفاوض عن قوى التغيير أنه تم تجاوز أكبر نقطة خلافية بين الطرفين. وقال إن الاجتماعات ستتواصل اليوم الأحد لتحديد أعضاء المجلس ونسبة تمثيل كل طرف فيه.

وعلى صعيد آخر، نظم محتجون سودانيون وقفة أمام مقر القنصلية المصرية في العاصمة الخرطوم، ورفعوا لافتات تندد  بتدخل السلطات المصرية في الشأن السوداني، وطالبوا الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي بالكف عن التدخل في شؤون بلادهم.

وتعتبر هذه المظاهرة الثانية حول هذا المطلب، فقبل أيام شهد محيط السفارة المصرية في الخرطوم احتجاجا مماثلا، وتم على إثرها تسليم رسالة إلى السفير المصري لتحذير الرئيس السيسي من التدخل في الأوضاع الداخلية لبلادهم.

ويتخوف السودانيون أيضا من تدخل السعودية والإمارات، الذين تروج أخبار حول قرار دعمهما المالي للمجلس العسكري.  ويرفع المتظاهرون في الميادين لافتات تدعو هذه الدول “لتركهم في حالهم”.

شاهد أيضاً

معارض ومؤتمرات وورش عمل ولقاءات B2B في موروكو فاشن ستايل أند تكس في دورته الثامنة بالدار البيضاء

تستعد مدينة الدار البيضاء، في الفترة من 23 إلى 25 أبريل الجاري، لاحتضان فعاليات النسخة …